بورصة موسكو

سوق الأسهم في روسيا متوقفة عن العمل لأكثر من ثلاثة أسابيع  - المصدر: بلومبرغ

في إشارة لإعادة فتح السوق.. بورصة موسكو تحظر البيع على المكشوف

حظرت "بورصة موسكو" البيع على المكشوف على أسهم بعض كبرى الشركات الروسية، في خطوة تشير إلى استعداد المسؤولين لإعادة فتح السوق.أكدت البورصة عدم السماح للمستثمرين بالمراهنة على تراجع أسهم نحو 30 شركة روسية، من بينها: "غازبروم"، و"لوك أويل"، و"سبيربنك"، و"إم إم سي نوريلسك نيكل"، و"روسنفت"، وبعض سندات اليورو.وقالت البورصة في بيان، إن القرار يدخل حيز التنفيذ يوم الثلاثاء.تم إغلاق سوق الأسهم لأكثر من ثلاثة أسابيع، في أطول إغلاق على مدار تاريخ روسيا الحديث، حيث يحاول الاقتصاد تخطي تداعيات العقوبات الدولية التي تحد من قدرة روسيا على الوصول إلى الاحتياطيات الأجنبية، واستخدام نظام "سويفت" للتحويلات المصرفية.لاغارد: بعض الروس يستخدمون العملات المشفرة للتهرب من العقوباتيقول كريستيان ماغيو، رئيس استراتيجية الاستثمار في بنك "تورنتو دومينيون" في لندن، إنه لم يتضح بعد متى تعود الأسهم للتداول مرة أخرى، لكن إعلان حظر البيع على المكشوف يشير إلى أن البورصة تستعد لعودة النشاط.وأضاف ماغيو: "يرغبون في تفادي أي مخاطر متبقية للمضاربة على مزيد من الانخفاض في الأسعار"."S&P" تسحب تصنيفات الشركات الروسية بعد حظر الاتحاد الأوروبياستخدمت بورصات أخرى حظر البيع على المكشوف للحد من التقلبات أثناء الأزمة. فقد حظرت إيطاليا وفرنسا وبلجيكا البيع على المكشوف، في مارس من عام 2020 في ذروة عمليات البيع بسبب تداعيات تفشي وباء كوفيد.استبعد البيان الصادر عن البورصة بعض الأسهم من الحظر، ومن بينها: "ياندكس"، و"تي سي إس غروب"، و"أوزون هولدينغز" (Ozon Holdings).لكن المستثمرين يتوقعون بشكل شبه مؤكد انهيار الأسهم عند إعادة فتح السوق. حيث انهارت أسعار أسهم الشركات الروسية المدرجة في لندن، وحذف مزودو المؤشرات روسيا من مؤشرات السوق. وقد تراجعت السندات المحلية في البلاد يوم الإثنين بالتزامن مع استئناف التداول للمرة الأولى بعد 3 أسابيع.

الدولار الأميركي مقابل الروبل الروسي
87.7500 RUB+0.5412
مبنى بورصة موسكو في العاصمة الروسية - المصدر: بلومبرغ