الكونغرس الأميركي

دونالد ترمب - المصدر: بلومبرغ

"حصانة الرئيس".. مسألة شائكة فتحها ترمب للهرب من المحاكمة

لم تفكر المحكمة العليا في الولايات المتحدة الأميركية من قبل في مسألة تمتع الرؤساء السابقين بالحصانة ضد المحاكمة الجنائية على أعمال قاموا بها عندما كانوا في السلطة.وينتظر أن يستمع القضاة يوم الخميس، إلى مختلف الأسانيد في مشهد تاريخي ربما يقرر ما إذا كان دونالد ترمب سيحال إلى المحاكمة أمام محكمة فيدرالية في واشنطن، في دعاوى التحريض على أعمال الشغب في مبنى الكابيتول يوم 6 يناير، ومحاولة إفشال انتخابات عام 2020.وفي مواجهة الاتهامات التي دفع بها المستشار الخاص جاك سميث، يحاجج ترمب بأن الدستور يمنح الرؤساء "حصانة مطلقة" ضد المحاكمة عن الأفعال الرسمية التي يقومون بها أثناء وجودهم في المنصب.حكمت اثنتان من المحاكم الأدنى درجة ضد ترمب، واعتبرتا أنه يطلب حصانة لا وجود لها في الدستور، ولا في أحاديث الآباء المؤسسين للبلاد، ولا أي سابقة قضائية للمحكمة العليا."لا يوجد في الوقت الراهن ما يسمى بالحصانة الجنائية للرؤساء" بحسب كيمبرلي ويهل، أستاذة القانون في جامعة بالتيمور والتي يشمل تخصصها الفصل الدستوري بين السلطات.وفيما يلي بعض الأمور التي تتعلق بهذه القضية:

بقلم: Lisa Jarvis
مارك زوكربيرغ - المصدر: بلومبرغ
شعار تطبيق "تيك توك" على شاشة هاتف ذكية - المصدر: بلومبرغ
عضو مجلس الشيوخ الأميركي، بن كاردين - المصدر: بلومبرغ
مزيج برنت
82.80 USD-0.39
مبنى الكابيتول، مقر الكونغرس الأميركي في العاصمة واشنطن، الولايات المتحدة - المصدر: غيتي إيمجز
مزيج برنت
82.80 USD-0.39
جندي أوكراني يراقب الوضع من دبابة قرب باخموت، أوكرانيا - المصدر: أ.ف.ب
الروبل الروسي مقابل الدولار الأميركي
0.0114 USD0.0000
إيلون ماسك - المصدر: غيتي إيمجز
مجموعة من سبائك الذهب  - المصدر: بلومبرغ
الذهب
2,402.48 USD-0.28