يونيكورن

سباق خيول أصيلة على العشب ضمن بطولة "كنتاكي ديربي" في تشرشل داونز في لويفيل، كنتاكي، الولايات المتحدة - المصدر: بلومبرغ

مستثمرو التكنولوجيا بحاجة لما هو أكثر من شركات "يونيكورن"

قبل عقد من الزمان صاغت المستثمرة في وادي السيليكون إيلين لي مصطلح "يونيكورن" لوصف الشركات الناشئة التي وصلت إلى تقييم بلغ مليار دولار.سرعان ما أصبح الاسم مفضلاً. ومع ذلك، اليوم، لم تعد شركات "يونيكورن" أمراً نادراً للغاية. بعد أن بلغت ذروتها في أيام السيولة من عام 2021، بدأ عدد شركات "يونيكورن" الناشئة التي يتم إنشاؤها على مستوى العالم في الانخفاض، من 621 شركة في عام 2021 إلى 95 شركة في العام الماضي، وفقاً لشركة معلومات السوق "سي بي إنسايتس" (CB Insights)، يرجع ذلك جزئياً إلى ارتفاع أسعار الفائدة، والتدقيق الأكبر من قبل المستثمرين.شكّل هذا تصحيحاً سليماً في بعض جوانبه. في ظل التهديد الذي يحدثه صعود الذكاء الاصطناعي التوليدي بخلق المزيد من الزخم في السوق مجدداً، يتطلب الأمر من المستثمرين مواصلة تركيزهم على الشركات الناشئة التي تتمتع بأساسيات قوية بالإضافة إلى تعهد طويل الأجل. إليكم اسماً مبتكراً يكون مناسباً في هذا السياق، وهو "الخيول الأصيلة" (شركات النخبة).تحقق هذه الشركات إيرادات لا تقل عن 100 مليون دولار سنوياً، وفقاً لسول كلاين، مؤسس شركة رأس المال الجريء "لوكال غلوب" (LocalGlobe) في لندن، والذي يدفع باتجاه تغيير قاموس مصطلحات الاستثمار. يضيف أن الشركات الناشئة التي يبلغ حجم مبيعاتها السنوية 25 مليون دولار على الأقل توصف بأنها "مهور" (شركات واعدة).لم يكن كلاين أول من حاول توجيه دفة النقاش نحو الاستثمار الأكثر عقلانية باستخدام استعارة مرتبطة بالحيوانات. فقد اقترح آخرون وصفها بالتنانين أو القنطور (كائن أسطوري نصفه إنسان، والنصف الآخر حصان)، على الرغم من أن كلاين يريد تجنب استخدام أوصاف خاصة بالوحوش الأسطورية. يقول: "لا يتعلق الأمر بالأمل والوعد فحسب، بل يتعلق أيضاً بأساسيات الأمل والوعد".منعطف فاصل لشركات اليونيكورن التكنولوجية الهنديةأثبتت العقود القليلة الماضية أن التكنولوجيا الجديدة يمكن أن تعيد تشكيل الصناعات وتتباهى بالنمو الهائل، وبالتالي أصبح رأس المال الجريء أحد أفضل فئات الأصول أداءً على مدار العقد الماضي، وفقاً لمصرف "مورغان ستانلي".

بقلم: Parmy Olson
مصطفى قنديل، الرئيس التنفيذي لشركة "سويفل هولدينغز" - المصدر: الشرق
video icon
ليكسي نوفيتسك، الشريكة العامة في "نوركسن 22" - المصدر: بلومبرغ
غرفة تداول مصرف "هانا بنك" في سيؤول - المصدر: بلومبرغ
بائع يعد أوراقاً نقدية من الليرة التركية، إسطنبول، تركيا - المصدر: بلومبرغ
الليرة التركية مقابل الدولار الأميركي
0.0302 USD+0.0662
شركة كريم الإماراتية، إحدى شركات التكنولوجيا الناشئة التي أصبحت شركة رائدة إقليميا - المصدر: بلومبرغ