سعر بتكوين يتراجع لأدنى مستوى منذ فبراير رغم الأداء القياسي للأسهم

موجة البيع الكثيف تهبط بسعر بتكوين 8.1%

time reading iconدقائق القراءة - 4
شعار \"بتكوين\" من النيون بكشك لمبادلة العملات المشفرة في وارسو، بولندا - بلومبرغ
شعار "بتكوين" من النيون بكشك لمبادلة العملات المشفرة في وارسو، بولندا - بلومبرغ
المصدر:

بلومبرغ

انخفض سعر "بتكوين" لرابع جلسة تداول على التوالي، وسط موجة البيع الكثيف واسعة النطاق للعملات المشفرة، التي تتناقض مع المستويات القياسية التي سجلتها الأسهم العالمية مؤخراً.

تراجع سعر العملة المشفرة الأكبر من حيث القيمة السوقية 8.1% لتصل إلى أدنى مستوى منذ فبراير، وجرى تداولها عند نحو 54400 دولار في الساعة 7:20 صباح اليوم الجمعة في لندن، فيما انخفضت أسعار العملات المشفرة الأصغر مثل "إيثريوم" و"كورنادو" و"إكس آر بي" (XRP)، وكافحت لتعويض خسائرها.

يواجه المضاربون في العملات المشفرة في الفترة الحالية مجموعة من التحديات، من بينها ضعف الطلب على صناديق بتكوين المتداولة في الولايات المتحدة، وإشارات على أن الحكومات تتخلص من العملات المصادرة، كما تواجه مشهداً معقداً للتقلب السياسي في أميركا.

فضلاً عن ذلك، يرد مديرو تفليسة بورصة العملات المشفرة المتعثرة "إم تي غوكس" (Mt. Gox) مجموعة كبيرة من عملات "بتكوين" المشفرة إلى الدائنين على مراحل.

كذلك، فالمضاربون غير متأكدين من القدر الذي سيُباع في النهاية من أصول رقمية قيمتها 8 مليارات دولار. كانت محفظة مرتبطة بـ"إم أي غوكس" حولت عملات مشفرة بقيمة 2.7 مليار دولار اليوم الجمعة، وفق منصة "أركام إنتليجنس" (Arkham Intelligence) للتحليلات.

 

 

 

 

تراجع الارتباط بين الأسهم والعملات المشفرة

في غضون ذلك، يحوم مؤشر "إم إس سي آي" للأسهم العالمية قرب مستوى قياسي، فيما ينخفض معامل الارتباط قصير الأجل خلال 30 يوماً بين "بتكوين" والمؤشر. أما السؤال حالياً فيدور عما إذا كان تجنب المخاطرة في العملات المشفرة حدثاً منفرداً، أم أنه يشير إلى حقبة ربع سنوية حذرة في الاستثمارات التقليدية أيضاً، بعد الأداء القوي للأسهم خلال النصف الأول من العام الجاري.

قال شتيفان فون هاينيش، مدير التداول في "أو إس إل إس جي" (OSL SG): "هناك نقص عام في الزخم في أسواق العملات المشفرة حالياً.. تتسم معظم الأخبار التي تنتشر في الفترة الحالية، مثل أن (إم تي غوكس) تبيع (أصولاً رقمية)، بطابع يرجح مزيداً من الهبوط".

وأشار فون هاينيش إلى أن سوق العملات المشفرة تحتاج إلى مزيد من الإشارات بشأن السياسة النقدية التيسيرية من بنك الاحتياطي الفيدرالي الأميركي، مضيفاً: "خفض أسعار الفائدة مرة أو اثنتين، بالتزامن مع زيادة ميزانية الاحتياطي الفيدرالي، سيمثلان عنصرين أساسيين يترقبهما سوق العملات المشفرة".

الموافقات على صناديق "إيثريوم" قيد النظر

يترقب المستثمرون بيانات الوظائف الأميركية التي ستصدر في وقت لاحق اليوم الجمعة، بحثاً عن أحدث الإشارات على توقعات السياسة النقدية في الاحتياطي الفيدرالي. حيث عززت البيانات الاقتصادية الضعيفة التي صدرت في الآونة الأخيرة من فرص تيسير البنك المركزي الأميركي السياسة النقدية خلال الأشهر المقبلة.

كان سعر "بتكوين" قد بلغ أعلى مستوى له على الإطلاق عند 73,798 دولاراً في مارس، بفضل الطلب القوي المفاجئ على إطلاق الصناديق المتداولة للعملة المشفرة في الولايات المتحدة. لكن الاستثمارات تراجعت منذ ذلك الحين، لينخفض سعر "بتكوين" ويلقى بظله على بقية سوق الأصول الرقمية.

ما تزال الموافقات على طرح الصناديق المتداولة لـ"إيثريوم"، ثاني أكبر عملة مشفرة في العالم قيد النظر، لكن قد يتباين الاهتمام بتلك المنتجات إذا استمر البيع الكثيف للعملات المشفرة.

تصنيفات

قصص قد تهمك